أوبرا وينفري.. وراء الشهرة قصص مؤثرة شكلت وجدان الوجه الإعلامي الأكثر شهرة

حياة مأساوية دفعت صاحبتها للاجتهاد والسعي وراء أحلامها ليقابلها نتيجة إصرارها رغم الصعوبات نجاح وشهرة لا مثيل لهما، أوبرا وينفري إعلامية وممثلة ومنتجة وناشطة في حقوق الإنسان، ومن أقوى وأغنى النساء في البرامج الحوارية في العالم.

نشأة أوبرا وينفري والمصاعب التي واجهتها:

  • ولدت أوبرا وينفري في منطقة ريفية تابعة لمقاطعة كوسيوسكو في ولاية مسيسيبي الأمريكية في 29 يناير 1954.
  • تعرضت للعديد من الإساءات الجنسية والاغتصاب من أقربائها وأصدقاء والدتها بسبب نشأتها في بيئة ريفية فقيرة وسيئة.
  • عانت من المضايقات والتنمر في الطفولة والجامعة بسبب بشرتها السوداء وأصولها الإفريقية.
  • فقدت طفلها الأول عقب ولادته، وحرمت بعدها من نعمه الأمومة.

برامجها الحوارية وأبرز إنجازاتها:

  • قدمت برنامج محادثة تلفزيوني وهو The People are Talking، وحقق نجاحًا كبيرًا واستمر عرضه لثمان سنوات.
  • مقدمة برنامج صباحي خاص A.M.Chicago التابع لمحطة شيكاغو التلفزيونية.
  • أطلقت مشروع Oprah’s Book الذي دفع العديد من الكتاب إلى قائمة الكتاب الأكثر مبيعًا.
  • ساهمت في شركة Oxygen Media لإنتاج الكابلات وبرمجيات الإنترنت للنساء.
  • مقدمة لبرنامجها لشخصي الأشهر حول العالم The Oprah Winfrey Show.
  • استمر برنامج The Oprah Winfrey Show لمدة 25 موسم من الفترة 1986 وحتى 2011.
  • أصدرت مجلة The Oprah Magazine عام 2000.
  • أسست شبكة The Oprah Winfrey بالاشتراك مع شركة Discovery Communications.
  • أطلقت شبكتها التلفزيونية الخاصة The Oprah Winfrey Network عام 2011.

أعمال أوبرا وينفري الفنية:

  • أطلقت عدة شركات في مجالات مختلفة كالإنتاج الفني والإذاعة والتلفزيون.
  • شاركت في فيلم بطولة The Color Purple عام 1985 للمخرج ستيفن سبيلبرغ.
  • تم ترشيحها لجائزة الأوسكار كأفضل ممثل مساعد.
  • لعبت دور البطولة في فيلم The Women of Brewster Palace.

مساهمات أوبرا المجتمعية:

  • ناشطة في حقوق الأطفال وشاركت في إنشاء قاعدة بيانات وطنية تتضمن كل المحكومين بجرائم الاعتداء أو إيذاء الأطفال.
  • أنشأت مؤسسة The Family For Better Lives.
  • ترشحت أوبرا من قبل جمعية الدفاع عن حقوق الحيوانات وجمعية الإنسان للمعاملة الأخلاقية للحيوانات لشخصية سنة 2008.
  • تستغل أوبرا شهرتها لمساعدة الحيوانات المتضررة.
  • تبرعت شركة أوبرا بمبلغ قيمته 51 مليون دولار من أجل تعليم الفتيات الفقراء في إفريقيا، ولمساعدة ضحايا إعصار كاترينا.

جوائز حصدتها أوبرا وينفري:

  • تعد أول حائز على جائزة بوب هوب الإنسانية من أكاديمية الفنون والعلوم التلفزيونية.
  • حازت على ميدالية الحرية من الرئيس أوباما تقديرًا لها لأعمالها الوطنية والإنسانية.
  • حصلت على جوائز عديدة أبرزهم “جائزة جان هيرشلوت الإنسانية” 2012، وجائزة “مركز كينيدي الثقافي” 2010، جائزتا “صورة وقاعة مشاهير الجمعية الوطنية للنهوض بالملونين” 2005.
  • حصدت جائزة “قاعة الشهرة الوطنية للمرأة” 1994، “جائزة ماريان أندرسون” 2003، “جائزة الإيمي برايم تايم” 2000، جائزة “جيفرسون للخدمة العامة” 1998.
قد يعجبك ايضا
اضف تعليق