حصريات موقع شبابي يتناول كل الأخبار والموضوعات التي تخص الشباب في مختلف المجالات

شيزوفرينيا..تعرف على الفرق بين الفصام والانفصام وأعرضهم

مريم عماد
فصام أو انفصام الشخصية أو كما يعرف “شيزوفرينيا” هي أحد الأمراض الشائعة في أوائل سن العشرين عند الرجال وعند النساء تبدأ عادةً في أواخر العشرين، وبنظرة عامة فمريض الشيزوفرينيا يعاني من اضطراب حاد في العقل ويؤثر في التفكير والعجز عن إدراك الواقع، وهو مرض مزمن يبقى مع صاحبه حتى نهاية العمر، هناك الكثير لا يعرفون الفرق بين الفصام والانفصام ويعتقدون أنهم نوع واحد.

الفرق بين الفصام والانفصام

  • الفصام

هو نوع من ذهان العقل، العقل لا يستطيع إدراك الواقع ويعجز عن التفرقة بين الحقيقة والخيال، مريض الفصام يشك في كل من حوله ويفقد القدرة على التعامل مع الآخرين بطريقة طبيعية، وعادةً ما يتضمن المرض الأوهام والهلاوس ويصنعون عالم آخر لهم من صور وأصوات غريبة تأتي من داخلهم، وتختلف خطورة المرض من شخص لآخر.

  • الانفصام

هو الاضطراب النفسي المتعارف عليه أن الشخص يعيش بشخصيتين مثلًا واحدة شريرة والأخرى طيبة وهكذا، أما الأعراض التي ليست منتشرة هي الأوهام المسيطرة على العقل مثل أن يعتقد المريض أن هناك من يلاحقه وأنه دائمًا مراقب، ويفهم أفعال الآخرين بشكل خاطئ وكل الأفعال له علاقة به، وكل هذا يوضح الفرق بين الفصام والانفصام.

أعراض الفصام والانفصام “شيزوفرينيا”

  1. الانسحاب من تجمعات الأصدقاء والعائلة.
  2. حديث غير منطقي من أعراض الفصام والانفصام عندما يبدأ الشخص في قول كلام ليس له علاقة ببعض وغير منظم ويقول إجابات ليس لها علاقة بالأسئلة.
  3. من أعراضه الهلاوس عندما يبدأ في سماع أصوات ليست واقعية.
  4. الاعتقادات الخاطئة عندما يعتقد أنه يتعرض للأذى وأن هناك من يلاحقه ويأخذ كل أفعال وكلام الآخرين عليه، وهذه من أعراض الانفصام.
  5. من أعراض هذا المرض حدوث اضطراب في النوم.
  6. سهولة الدخول في الاكتئاب.
  7. الاضطهاد فمن يعاني من هذا المرض يشعر دائمًا أنه مضطهد ممن حوله.

تختلف أسباب مرض الفصام والانفصام “شيزوفرينيا” من شخص لآخر، لكن الأكثر شيوعًا هو العامل الاجتماعي نتيجة لصدمات نفسية حادة، وهناك أيضًا العامل البيولوجي والوراثي.

 

قد يعجبك ايضا