حصريات موقع شبابي يتناول كل الأخبار والموضوعات التي تخص الشباب في مختلف المجالات

وزارة التعليم تناقش إجراءات فتح قاعات الحضانات على مستوى الجمهورية

عقدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني اجتماعًا عبر الفيديو كونفرانس، للوقوف على ما تم اتخاذه من إجراءات بشأن فتح قاعات الحضانات على مستوى الجمهورية ودعم التعليم المجتمعى، ودراسة ما تم بشأن الطلاب الذين تم خروجهم من برنامج تكافل وكرامة.

وكان الاجتماع مع مديري عموم الأبنية التعليمية ومديري إدارة المشاركة المجتمعية ومديري إدارة التعليم المجتمعى بالمديريات التعليمية.

وحضر الاجتماع أيضًا الدكتورة راندة شاهين رئيس قطاع التعليم العام، والدكتور عماد منصور رئيس الإدارة المركزية لمعالجة التسرب التعليمي.

وفي بداية الاجتماع، قالت الدكتورة راندة شاهين، إنه في ظل ظروف كورونا هناك معوقات كثيرة في المنظومة التعليمية.

وأشارت إلى أن وزارة التربية والتعليم من أكثر الوزارات استعدادًا لمواجهة هذه الجائحة، نظرًا لما تتمتع به من تواصل إلكتروني بدرجة كبيرة.

وأكدت على أهمية هذا الاجتماع في الوصول إلى خطوات إجرائية، مشيرة إلى أهمية التعاون والتنسيق بين كافة الجهات المعنية والتكامل في العمل.

وأوضحت رئيس قطاع التعليم أن الوزارة تستهدف فتح قاعات حضانة، وليست رياض أطفال، من سن ٢ إلى ٤ سنوات، بحسب المكان المتاح داخل كل مدرسة، ووفقًا للمواصفات المحددة.

وشددت على سرعة البدء في ضوء التوجيهات الرئاسية، وطالبت هيئة الأبنية التعليمية بحصر المدارس لسرعة البدء في تنفيذ خطة عمل.

وتقوم كل مديرية تعليمية بحصر الاحتياجات الفعلية الضرورية لكي تقوم الوزارة بتلبيتها.

وأشارت شاهين إلى أنه يجب على كل مديرية تعليمية وضع خطة إجرائية سريعة وفقًا للفراغات الفعلية بالقرى والمراكز التي تتبع كل محافظة، وأهمية تبادل الخبرات للتنفيذ على أرض الواقع، ووجود غرفة عمليات لمتابعة التخطيط والتنفيذ الجيد وسرعة وجودة الأداء.

ولفتت الدكتورة الانتباه للمديريات بحصر أعداد الطلاب الذين خرجوا من برنامج تكافل وكرامة، وتم دفع المصروفات لهم على مستوى الإدارات في كل محافظة.

قد يعجبك ايضا